وزير التعليم العالي: الجامعات ستعود لطبيعتها بعد 20 فبراير

Share it:
صرح الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، اننا فى مصر من ضمن الدول القليلة التي تمكنت من انهاء العام الدراسى بنجاح فى العام الماضى، وسط جائحة عالمية كبرى، ولكن حفاظا على الطلاب وهيئة التدريس، نأخذ في الاعتبار كافة الاحتياطات الهامة، ومع تكليف الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، قررنا استكمال العام الدراسى بالتعليم عن بُعد، مع تأجيل الامتحانات إلى ما بعد 20 فبراير، على أن يتم إجراء الامتحانات العادية بعد هذا التاريخ المذكور.


وأضاف وزي التعليم العالى والبحث العلمي، خلال برنامج «حديث القاهرة» الذى يبث عبر قناة القاهرة والناس، أن المجلس الأعلى للجامعات في حالة انعقاد دائم، لإعادة تقييم الموقف والأوضاع الراهنة وذلك في ضوء تغيرات الأحداث، فلا أحد يستطيع التنبؤ بما سيحدث خلال الأيام القادمة.

مؤكداً: « توقعاتنا من الناحية العلمية أن الأمور ستعود لطبيعتها خلال النصف الثانى من شهر فبراير، بوجود لقاحات، أو انتهاء الموجة الثانية من فيروس كورونا»

واضاف عبد الغفار أنه كان هناك تكليف من الرئيس منذ عامين، بأن يكون هناك ميكنة أعمال الامتحانات بالجامعات والمعاهد المصرية لتقليل العنصر البشرى والاعتماد على التكنولوجيا الحديثة المتطورة، وكان هناك تكليف بـ5.8 مليار جنيه، لإعادة البنية التحتية في الجامعات الحكومية، و2.8 مليار لميكنة المستشفيات الجامعية التابعة للجامعات حتى يكون هناك ربط، من مستشفيات أسوان وحتى مرسى مطروح، بكافة الأجهزة الحديثة، وأيضا استخدام منصات التعليم، وكأننا كنا نرى المستقبل، وهو ما حدث في وزارة التعليم.

Share it:

اخبار ‏الطلاب

Post A Comment: