انتقد أداءه على الشاشة فاتهمه بالتنمر».. تفاصيل أزمة أحمد موسى وأيمن ندا استاذ إعلام القاهرة

Share it:
أعلنت كلية الإعلام بجامعة القاهرة تبرءها مما ذكره أحد مدرسيها في حق الإعلامي أحمد موسى، مؤكدة في بيان عبر حسابها على «فيسبوك» أن «الكلية لا علاقة لها بما تم نشره على إحدى الصفحات الخاصة بأحد الأساتذة.

حيث ذكر بيان كلية الإعلام: «بشأن الجدل المثار مؤخرًا من نشر مقالًا عن بعض الإعلاميين والعمل الإعلامي، فإن الكلية توضح أنه لا علاقة لها بما تم نشره، وأن هذه الصفحات الشخصية تعبر عن الرأي الشخصي لأصحابها، وتؤكد الكلية احترامها وتقديرها لكل الزملاء الإعلاميين».

حيث قال الدكتور أيمن منصور ندا، رئيس قسم الإذاعة والتليفزيون بكلية الإعلام جامعة القاهرة، إن «الكثير ممن يتصدرون المشهد الإعلامي حاليًّا لا توجد لديهم المهارات الكافية للقيام بمهنة المذيع أو مقدم البرامج، كما ذكرتها كتب الإعلام، وهناك صفات شكلية وخصائص صوتية وسمات نفسية وجدارات ثقافية يجب توافرها فيمن يتصدى لهذه المهنة الشاقة».

أضاف «منصور ندا» عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعى «فيسبوك»: «أحمد موسى مذيع على مسئوليتي، مواصفات المذيع كما تشير إليها الكتب غير موجودة فيه، وخصائص الصوت والأداء غير متوفرة لديه، بل لديه مشكلات صوتية وأدائية واضحة تمثل في حد ذاتها عائقاً أمام الإنسان الطبيعي للتواصل مع الآخرين وللتفاعل معهم فما بالك بالمذيع، ولديه مشكلات ثقافية واضحة تمنعه من التأثير، وله مواصفات شكلية ظاهرة تمنعه من الإقناع، وهو دائم الوقوع في أخطاء مهنية كفيلة باعتزاله الإعلام نهائياً».

ورد الإعلامي أحمد موسى على الدكتور أيمن منصور ندا عبر حسابه الرسمي على «فيسبوك»، قائلًا: «المتنمر أيمن منصور ندا من حقك النقد، لكن أن تتنمر على جسمي وصوتي وما خلقه المولي سبحانه وتعالي، فهذا يخرج من النقد إلى التنمر والأساءة والسخرية».

مضيفاً: «هل هذا مستوي من يفترض فيه أن يدرس لأولادنا في الجامعة معني القيم والأخلاق وأحترام الآخر، ويكون هو نفسه من يتنمر ويسخر، سوف يتولي المستشار القانوني عمر الأصمعي تقديم بلاغ لمعالي النائب العام ضد المتنمر أيمن منصور ندا الأستاذ الجامعي، ويطبق القانون على المتنمر».


Share it:

اخبار ‏الطلاب

Post A Comment: