وظائف البنك التجارى الدولى CIB لحديثى التخرج وذوى الخبرة

Share it:

البنك التِجاري الدولي (CIB) هو أكبر بنك قطاع خاص في مِصر، حيث يقوم بتقديم مجموعة واسعة ومُتميزة من المُنتجات والخدمات البنكية لعُملائه، ويتضمن ذلك أكثر من 500 شركة من كُبرى المؤسسات والشركات التي تعمل في مِصر بمُختلف أنواعها. وبفضل علامته التِجارية الرائدة، نجح البنك التِجاري الدولي في تقديم أفضل الحلول المالية لعُملائه من الأفراد والشركات الصغيرة والمُتوسطة، وهو ما مَكّنه من جذب المزيد من العُملاء الجُدُد، ليُحافِظ بذلك على مركزه كأكثر البنوك التِجارية تحقيقًا للأرباح في مصر لأكثر من 40 عامًا.

تأسس البنك التجاري الدولي (CIB) عام 1975 تحت اسم بنك تشيس الأهلي المصري، وذلك بملكية مُشتَرَكة بين كل من بنك (تشيس مانهاتن) والبنك الأهلي المصري. وفي عام 1987، قَرَر بنك (تشيس مانهاتن) بيع حصته من الأسهم للبنك الأهلي المصري الذي قام بتغير اسم البنك إلى البنك التِجاري الدولي – مصر.

وبمرور الوقت، واصلت حصة البنك الأهلي المِصري في البنك التِجاري الدولي في الانخفاض، وفي عام 2006، قامت مجموعة من الشركات (كونسورتيوم) بقيادة شركة (ريبلوود) القابضة بالاستحواذ على حصة البنك الأهلي المِصري البالغة 19%، وفي يوليو 2009، قامت شركة ( أكتيس)، وهي شركة استثمار مُباشر مُتَخَصصة في الأسواق الناشئة، بشراء حصة من أسهم البنك التِجاري الدولي بلغت 50% لتصبح بذلك المُساهِم الاستراتيجي الوحيد و أكبر مُساهم مُنفرد في رأس مال البنك بإجمالي حصة بَلَغَت 9.09%.

وقد أثّر وجود شركة ( أكتيس) كالمُساهِم الرئيسي بالبنك التِجاري الدولي على العلاقات الاستراتيجية للبنك، ففي مارس 2014، قامت شركة ( أكتيس) ببيع جُزء من حصتها في البنك بَلَغَت 2.6% من خلال البورصة المصرية مع احتفاظها بمقعد في مجلِس الإدارة. وفى مايو من نفس العام قامت شركة (أكتيس) ببيع حصتها المُتَبقية إلي شركة (فيرفاكس القابضة للخدمات المالية). تمتلك Fairfax Financial Holdings من خلال شركاتها التابعة المملوكة بالكامل ما مجموعه 6.55٪ من أسهم CIB ، مما يجعلها المساهم الاستراتيجي الوحيد في CIB. يتم تمثيل مصالحهم في البنك التجاري الدولي بمقعد واحد في مجلس إدارة البنك

ونعرض لكم متابعينا الكرام اكثر من 12 وظيفة مقدمة من البنك التجارى الدولى CIB

كما يمكنكم التقدم على وظيفة تيلر من هنا قدم الآن على وظيفة Teller





Share it:

Post A Comment: